دنيا الأفراح
أهلا بك يا زائر منتدى [size=24]دنيا الأفراح نرحب بك من كلّ قلوبنا أهلا وسهلا بك بيننا
أمنيتنا أن نسليك ونفيدك ونبتعك ونثقّفك
فيا ليتك تقدّر جهودنا[/size]

good by

دنيا الأفراح

أهلا بكم في دنيا الأفراح
 
الرئيسيةالمتحفاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
زهرة الاحلام: مرحبا انا اهنيكم بأقتراب شهر رمضان الكريم و ينعاد عليكم بالخير و الصحة و السلامزهرة الاحلام:بمناسبة هذا الشهر الكريم و الفضيل اقدم لكم تحياتي و كل عام و انتم بألف خير رمضان كريم
إختر لغتك
شعار المنتدى
أضف المنتدى
يوليو 2018
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293031    
اليوميةاليومية
تأسّف
نأسف على كلّ الأعضاء إذا لاحظتم  أنّنا لا نجيب على كلّ موضوع تكتبونه أو أيّ طلب فالعام الدّراسيّ يمنعنا من هذا ولا بدّ علينا أن نكمل دراستنا بدون تعطيل نرجوا من الجميع عدم نسيان دراستهم ********************** abigan

شاطر | 
 

  قصة طفلٍ ‬مع صلاة الفجر

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
انا سبونج بوب
عضو جديد
عضو جديد
avatar

الساعة الأن :

انثى عدد المساهمات : 75
تاريخ التسجيل : 15/01/2013
العمر : 19
نشاط العضو :
5 / 1005 / 100


مُساهمةموضوع: قصة طفلٍ ‬مع صلاة الفجر   الخميس يناير 17, 2013 7:28 pm

هو طفل يدرس في الصف الثالث الإبتدائي، تطرّق معلمه في إحدى دروسه إلى عظمة

وفضل صلاة الفجر في جماعة، وأخذ يتكلم عنها بأسلوب دعوي جذاب وسمع منه الطفل

ما شرح الله به صدره، إلا أنه لم يسبق له أن صلى الفجر ولا أهله.

عاد الطفل إلى المنزل وأخذ يفكر كيف يمكن أن يؤدي صلاة الفجر غدا في جماعة وكيف

يمكنه أن يستيقظ، فكان حله الوحيد أن يبقى مستيقظاً طوال الليل وهو ما حدث إلى

غاية سماعه أذان الفجر فخرج يريد المسجد للصلاة ولكن بدت له مشكلة أخرى مع بعد

الطريق إلى المسجد فخاف الذهاب وحده، فبكى وجلس أمام الباب وفجأة سمع صوت

طقطقة حذاء في الشارع، فتح الباب وخرج مسرعا فإذا بشيخ قاصدا.

تعرّف الطفل على ذلك الشيخ، إنه جدّ زميله أحمد ابن جارهم، فتبعه الولد بحذر شديد

حتى لا يعلم بوجوده فيخبر والده في الصباح فيمنعه من ذلك في اليوم الموالي،

واستمر الحال على ذلك حتى توفي جد زميله أحمد فبكاه الطفل بحرقة وحرارة، فسأله

والده وقال له: يا بني لماذا تبكي عليه وليس الرجل في مثل سنك لتلعب معه، وليس

قريبك فتفقده في البيت.

فنظر الطفل إلى أبيه بعيون دامعة وحزن وقال له: "يا ليت الذي مات أنت وليس هو"،

فصعق الأب وانبهر، لماذا يقول له ابنه هذا ولماذا يحب هذا الرجل، فقال الطفل

البريء "أنا لم أفقده من أجل اللعب أو شيء آخر" فقال الأب "من أجل ماذا إذا"، فقال

الطفل: "افتقدته لأنه دليلي إلى المسجد" ثم استطرد وهو يقول "لماذا لا تصلي الفجر يا

أبي، لماذا لست كذاك الرجل والآخرين الذين رأيتهم". فقال الأب: "أين رأيتهم"، فقال

الطفل "في المسجد" قال الأب: "كيف"، فقص عليه قصته فتأثر الأب لقصته واقشعر

جلده وسقطت دموعه فاحتضن ابنه ولم يترك أي صلاة في المسجد منذ ذلك اليوم.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الوردة العاشقة
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

الساعة الأن :

انثى عدد المساهمات : 399
تاريخ التسجيل : 05/07/2012
العمر : 19
نشاط العضو :
7 / 1007 / 100


مُساهمةموضوع: رد: قصة طفلٍ ‬مع صلاة الفجر   الثلاثاء فبراير 05, 2013 4:56 pm

مرسي اختي كتير حلوا كتير ربي يخليك وربي يزيدك ابداع


توقيعي/من تصميم جمال الدين


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصة طفلٍ ‬مع صلاة الفجر
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
دنيا الأفراح :: المنتدى الترفيهي :: قصص وحكايات-
انتقل الى: